يعد برنامج قطر  جينوم أكبر مشروع جينوم في الشرق الأوسط بهدف تعزيز بحوث الجينوم وتطبيقات الطب الدقيق. تم تصميم قطر جينوم حول إستراتيجية شاملة تتضمن تسلسل الجينوم على نطاق واسع وبيانات الأومكس، وإنشاء شراكات بحثية محلية ودولية، وبناء القدرات البشرية المحلية، وتسهيل الاندماج في نظام الرعاية الصحية ، وصياغة اللوائح والسياسات التنظيمية، ورفع الوعي العام بالإضافة إلى تمكين وتثقيف المرضى .

يستخدم قطر جينوم عينات من السكان لرسم خريطة الجينوم القطري. ويستخدم قطر جينوم والذي تديره اللجنة الوطنية لمشروع الجينوم، العينات والبيانات الخاصة بمشاركي قطر بيوبنك للتعرف على الروابط بين الأنماط الجينية (الوراثية) والأنماط الظاهرية الخاصة بسكان دولة قطر ، مما يوفر رؤية شاملة تخوّل تطوير منظومة الطب الدقيق في قطر.

تتمثل الصورة التي رسمها قطر جينوم لدوره بأن يكون البرنامج منصة وطنية يمكن أن يقصدها ويساهم فيها جميع الأطراف المعنية على الصعيد المحلي، بحيث تتحقق الاستفادة القصوى من الموارد، وترجمة الجهود إلى أثر ملموس لرعاية صحية أفضل.